عاممجتمعمنوعات

تصاميم “مثلى” لحمام كبار السن

يصبح الحمام من الأماكن الأكثر صعوبة للاستخدام مع تقدم العمر، فمن الحكمة البحث عن تصاميم عملية نضعها في الحسبان عند التخطيط لحمام المنزل، خاصة إن كان يسكن فيه الأجداد.

إذ يعتبر المطبخ والحمام من أكثر الغرف استخداما، ولأن الحمام يتعرض للبلل بكثرة كان لا بد من أخذ الاحتياط من خطر الانزلاق والوقوع، وكان لابد أن نوليه مزيد من الاهتمام لنضمن توفير أكثر مجال للراحة والسهولة في الاستخدام.

كل هذا يأتي من مرحلة التخطيط لذا ستساعدك “بنفسج” بطرح [11] فكرة تضمن لك حماما آمنا ومريحا لعشرات من السنين القادمة.


1-صممي مكانا للجلوس

 

توفير مكان آمن للجلوس عليه داخل مكان الاستحمام من أهم الأفكار التي لابد لك أن تفكري بها، لتصميم حمام كبار السن. فالتقليل من وقت الوقوف لا يقلل من الضغط على المفاصل وحسب، وإنما يقلل من خطر الانزلاق والوقوع.

مقعد الجلوس يمكن أن يكون مبني داخل الشاور وسطحه من الرخام أو مقعد منفصل خاص للحمام من ألواح الخشب. ولراحة أكثر يمكن إضافة وسائد مقاومة للماء من الجلد للجلوس عليها. اطلبي تصميم مِقعد كبير يكفي للجلوس والاستحمام براحة.


2. اجعلي دوش الاستحمام قريب من متناول اليد

 

اختاري” الدوش” من النوع الذي يمكن لك ضبطه على ارتفاع مناسب، واجعليه بالقرب من المقعد ليسهل التقاطه أثناء الجلوس، حتى لا يضطر كبير السن من الوقوف أكثر من مرة لأخذه.


3. ركبي علاقات أفقية

 

تؤدي هذه العلاقات وظيفة مزدوجة؛ ففضلا عن استخدامها كعلاقه للمناشف، فهي تعتبر أداة مهمة ليستند عليها كبير السن أثناء الدخول والخروج من مكان الاستحمام. من الأفضل تركيب واحدة خارج الشاور وواحدة على كل جدار داخلي لسهولة التنقل بأمان في المكان.


4. اجعلي المغسلة على ارتفاع مناسب

 

اجعلي المغسلة على ارتفاع مناسب، بحيث لا يضطر كبير السن لحني ظهره أثناء غسل يديه أو وجهه. وبطول خاص في حال كان كبير السن على كرسي متحرك.


5. اجعلي مقعد التواليت بارتفاع مناسب

 

ارتفاع معظم مقاعد التواليت في الأسواق أقل من 41 سم. ارتفاع التواليت المناسب هو بين 43 سم و48 سم، مما يجعل الجلوس والوقوف أكثر سهولة وأقل ضغطاً على الظهر ومفاصل الركب.


6. فكري مرتين قبل تركيب زجاج الشاور

 

لا شك أن جدران الشاور الزجاجية تمنح الفضاء والاتساع، ولكن ماذا عن التنظيف المستمر للزجاج ليبقى ببريقه! يعتبر الزجاج من الأمور التي سيصبح تنظيفها شاق مع تقدم العمر.

تجنبي الزجاج قدر الإمكان. أما إن كنت لا تستغنين عن الزجاج فهناك أنواع من الزجاج معالج بطريقة خاصة تظهره بشكل ضبابي بحيث لا تظهر البقع عليه بسهولة؛ كالزجاج المضروب بالرمل أو الزجاج الخشن أو استخدام تجليد الزجاج.


7. تأكدي أن إضاءة المكان مناسبة

 

كلما كان الحمام مضاء كفاية كلما قل إجهاد العين في النظر. الإنارة تأتي من أكثر من مصدر مثل إضاءة “السبوت لايت” وإضاءة المرآة وإضاءة السقف والإضاءة الطبيعية من الشمس. قد تفكرين أيضا بوضع إنارة داخل الشاور.كما تمكن الإضاءة الجيدة من رؤية بقع الماء أثناء التنظيف فيقل خطر الانزلاق.


8. اختاري جدران الشاور من البورسلان والأرضية من الفسيفساء

 

جدران البورسلان تعتبر سهلة التنظيف، فقط رشي الماء وجففي بقطعة قماش وينتهي الأمر. اختاري بلاط حاد الأطراف قَطْع ليزر، هذا يجعل عرض الروبة بين البلاط أقل، فلا يسمح بتراكم الأوساخ بسهولة. وأرضية الفسيفساء مفضلة لأنها توفر احتكاك أثناء المشي في الشاور يمنع الانزلاق.


9. ابحثي عن بلاط أرضية خشن نوعاً ما

 

لا يهم النوع الذي تختارينه لأرضية الحمام، ولكن احرصي أن يكون بلاط غير زلق. البلاط الناعم يزيد من خطر الوقوع والإصابة خاصة لكبار السن قد يؤدي الوقوع لكسور صعبة.


10. اجعلي مدخل الشاور مفتوح بدون عتبة

 

يقلل هذا من خطر العرقلة أثناء الدخول والخروج من مكان الاستحمام، كما أنه مناسب إذا كان كبير السن يجلس على كرسي متحرك.اجعلي الأرضية مائلة باتجاه مصرف مياه الشاور، أما إذا كان لا بد من وجود العتبة فلا تجعليها عالية أو ضخمة.


11. اجعلي حفة البانيو رفيعة

 

أذا اخترت وجود بانيو مبني ومحاط بالبلاط من جوانبه، فاحرصي أن تكون حفة الدخول رفيعة قدر المستطاع، هذا سيجعل الدخول أسهل لكبير السن فالأرجل ستكون قريبة من بعضها فلا يختل الاتزان ويقل خطر الوقوع.

هل من أفكار أخرى؟ شاركونا أفكاركم في خانة التعليقات.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق