أسرةعاممجتمع

أنشطة للأطفال لاستقبال ذي الحجة

“ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب”. نقترب من مواسم الحب والطاعة والفرح، فأيام ذي الحجة ويوم عرفة، أيام عبادة ودعاء، ويليها فرحة عيد الأضحى ذي الأيام الأربع، تكبيرا وتهليلا، وتقديما للأضاحي صدقة، وقربانا، وإحياء للشعائر.

لا شك أن هذه المعاني سامية جميلة، ولكن كيف للكبار أن يقدّموها سهلة سلسلة للدارجين واليافعين من الأطفال؟ كيف نقرّب هذه المعاني لممارستهم وإحساسهم بين قيمة العبادة والعادة الاجتماعية في أيام ذي الحجة والعيد؟ نتناول في هذا المقال طرقا تجعل الأطفال يشاركون في الأيام القادمة بفرح وفهم.

العبادات

تجتمع في هذه الأيام المباركة أمهات العبادات (الصلاة والصيام والصدقة والحج)،فلنحرص على حث الأطفال على القيام بها بأسلوب مشوق مناسب، وإليكم بعض الأفكار:

• متابعة أحداث الحج على التلفاز، الطواف، الوقوف بعرفة، التوجه إلى مزدلفة ومنى، والحديث عنها أمامهم ومشاركتهم فيها.

• حثّهم على أداء الصلوات، والتكبير معا بعد انتهاء الصلاة بصيغ التكبير المعروفة.

• صيام بعض الأيام أو جزء من النهار وخاصة يوم عرفة وتعليمهم معنى كفارة الذنوب.

• الدعاء معا وخاصة يوم عرفة، “خير الدعاء دعاء يوم عرفة”.

• عمل صندوق للصدقة “ويمكن أن يكون على شكل الكعبة”، أو إعطاء ملابس وألعاب للأطفال الفقراء قبل العيد.

• قراءة قصص الأنبياء. موسم الحج فرصة رائعة لنحكي لأطفالنا قصة إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام، ولنربط الأحداث بمناسك الحج، دون التطرّق لموضوع رؤية سيدنا إبراهيم وذبح سيدنا إسماعيل للأطفال دون 8 سنوات فقط، فهو حدث يصعب على الأطفال إدراكه واستيعابه.

مفاهيم الحج

جميل هو غرس المفاهيم الدينية بشكل حسي؛ كأن نصنع أنشطة دينية فنية تقربك من طفلك، وتقرب الدين من قلبه، لنحيي شعائر الله في قلوبهم الصغيرة باللغة التي يحبّونها.

♦ التذكير بأركان الإسلام وأن الحج فرض لمن يستطيع، من الممكن تبسيط المفهوم من خلال حديث “بني الإسلام على خمس”، نمثل الحديث بأيدينا، فنسأل الأطفال إذا خبأنا أو أنقصنا إصبعا، أو إصبعين.. من أيدينا هل تكون كاملة؟ وهكذا الإسلام، له خمسة أركان لا يكتمل إلا بها. (يمكن عمل نشاط فني: طباعة اليد كاملة على ورقة بالألوان السائلة، ثم كتابة أركان الإسلام على كل إصبع، والتركيز على ركن الحج).

♦ تعيين مكان مكة المكرمة على الخارطة، وكيف أن المسلمين يأتون من جميع بقاع الأرض لمكة لأداء فريضة الحج، مختلفين بالأشكال واللهجات والجنسيّات، ومجتمعين على حب الله وطاعته. ويمكن التحدث عن وسائل المواصلات التي تنقل الحجاج.

♦ تعليم مفهوم القِبلة والبوصلة. وكما يتجه جميع الناس لمكة فإننا نحن أيضا في كل صلاة نتجه للكعبة، ولا تقبل صلاتنا إلا إذا كانت الكعبة وجهتها. (الفكرة مثيرة للأطفال).

♦ عمل مجسم لمناسك الحج لتوضيح المناسك والقيام بها معا، وهي من أفضل الطرق لتوصيل المفهوم للطفل فيصنع بيديه ويعيش أجواء الحج.. إليكم مجسماً رائعا من مدونة تفنن.

♦ التخييم في منى! من الممكن صنع خيام بسيطة تحت الطاولة مثلا، وقضاء بعض الوقت بها مع التكبير، وقراءة قصة، أو آيات من القرآن.

♦ صنع بعض شعائر الحج من ألعاب الأطفال كالليغو وغيرها.

♦ للأطفال الأكبر عمرا، يمكن القيام بنشاط يجمع العلوم والحساب والهندسة مع الحج! نشاط (STEM)، وفيه تصنع مناسك الحج من بعض المواد المتوفرة في المنزل مع أسئلة توسع مدارك الأطفال. إليكم (STEM).

♦ أنشطة فنية تؤكد على فكرة التساوي بين الناس في بقعة واحدة، وكيف يجتمع أكثر من مليون شخص كل عام من مختلف البلدان، والثقافات، واللغات، الغني والفقير، المتعلم وغير المتعلم، الأبيض والأسود، كيف يجتمعون جميعهم ليلبوا نداء رب العالمين.

بالأصابع، يمكن طباعة نقاط بألوان مختلفة حول الكعبة لتمثيل الحجاج القادمين من بيئات وعوالم مختلفة.

وعلى الرغم من كل هذا الاختلاف إلى أنهم جميعا متساوون، ويلبسون لباسا واحدا، “الإحرام”. وتأكيد فكرة “إن أكرمكم عند الله أتقاكم”، وأننا نتميز عند الله بأعمالنا الصالحة، والحديث عن الإحرام؛ وأننا لا نقص شعرنا أو أظافرنا ولا نضع عطرا، ولا نتجادل ولا نتخاصم.

♦ الحج عرفة. نعطي يوم عرفة تركيزا خاصا؛ ونذكر الأطفال أنه دون الوقوف على جبل عرفات ولو لحظة لا يصح ولا يقبل الحج. نشاط فني رسم جبل على ورقة بيضاء عادية ثم لصق قصاصات ورق بني على الجبل بعد طيها و”جعلكتها” لتعطي مظهرا متعرجا، ثم الطباعة بالأصابع بلونين أبيض وأسود لتمثيل الحجاج رجالاً ونساءً الذي يقفون ويدعون الله في هذا اليوم العظيم، وندعو الله معا.

♦ مشاهدة فيديوهات كرتون وأناشيد عن الحج.

♦ استثمار بعض الهوايات كالتطريز والحلي والفسيفساء في عمل لوحات فنية تتعلق بالحج.

♦ كتاب أنشطة عن الحج: كتاب يقدم ركن الحج ومناسكه بطريقة مختصرة جميلة مع تمارين لتثبيت مفاهيمه. لتحميله من مدونة تفنن.

العيد

من الجميل أن نشعر الأطفال ببهجة العيد، ونعظمه في قلوبهم وعيونهم؛ فهو هدية الرحمن لنا. إليكم بعض الأنشطة التي يمكن عملها لنحسن استقبال العيد:

زينة للمنزل تجمله، ويسعد الأطفال بصنعها. ومن الجميل أيضا تزيين المنزل ببالونات على شكل خراف، ومفاجأة الأطفال بوجود الحلوى داخلها يوم العيد.

حلويات العيد، بعض الأفكار اللطيفة:

♥ توزيع هدايا وكروت للأصدقاء والأقارب:

أنشطة فنية: إليكم روابط كتابين يوضحان معنى العيد وسننه وآدابه مع الكثير من الأنشطة المسلية:

أولاً: كتاب (عيدي أحلى عيد) من مدونة تفنن.

ثانياً: كتاب (آداب العيد) من مدونة رياض الجنة.

بهذه الأنشطة المتنوعة نكون قد قدمنا أفكارا أكثر تبسيطا للأطفال؛ إما عن طريق المجسمات، وإما بتقريب المكان الجغرافي وممارسة الشعائر كأننا هناك، وإما عن طريق أفكار مسلية نستخدم فيها القصة واللعبة وغير ذلك. كل هذه الوسائل تقرب المعاني المجردة في عقول الأطفال، وتنقلها لواقعهم. لنعلمهم قيما إيمانية يمارسونها واقعا.

راية سمير

أم لطفلتين .. مهندسة ومهتمه بأنشطة الأطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق