عاممدونات

في أن يكون لكِ أخ

سألتني سؤالا من ضمن الأسئلة المعتادة التي تُسأل في أي جلسة يتعارف فيها اثنان للمرة الأولى: كم لكِ من الأخوة؟ فأجبتها: خمسة أولاد.

قالت لي: وأخوات؟ فأخبرتها بأنّ ليس لدي أخوات. طأطأت رأسها متصنعة الأسى ثمّ قالت: لا بد وأنّك تشعرين بالوحدة لأنّك لا تملكين أخوات، فأجبتها بالنفي، ثم أعقبت:”رزقني الله خمسة إخوة ملؤوا كل نقص في حياتي لدرجة أنّهم أغنوني عن حاجتي للأخوات..”.

ما معنى أن يكون لكِ أخٌ؟ معنى أن يكون لك أخٌ هو أن تمشي وكأنّ هناك جدارٌ يمشي خلفك يحميكِ من معظم مساوئ الدنيا، أن يكون لكِ أخ يعني أنّكِ إن كُنتِ طفلة تلعب في الشارع فلن تخافي من ضرب الأطفال الآخرين لكِ، ولا رشّك بالتراب، ولن تخافي من السيارات والدرّاجات المارة جنبك من أن تدهسك، يعني أنّك حين تذهبين للمدرسة في أوّل يوم دراسي لكِ، سيكون معك من يدلك على الطريق.

أن يكون لكِ أخ وأنت طالبة للعلم يعني أنّكِ ستجدين من يساعدك في فهم دروس الرياضيات، ومن يستمع لحكاياتك الساذجة التي حدثت معكِ خلال اليوم، ومن يرشدك للتخلص من التوتر أيام الإمتحانات، يعني أنّه ستكون هناك أقلام ودفاتر وأدوات تستطيعين استخدامها متى شئتِ بالرّغم من أنّك لا تسمحين لأيٍّ كان باستخدام أغراضك..

حين تكبرين قليلاً ستجدين من يوجّهك لخفض صوتك، وتوسيع عباءتك، وتنقية صداقاتك، وعدم الاعتراض على قوانين والدتك ووالدك، قد تكون اللهجة حادة بعض الأحيان، لكنّها لهجة حرص واهتمام ومحبة.

أن يكون لكِ أخ يعني أن يجد من يفكّر في إيذائك ألف سياجٍ محاطٍ بك، ستجدين أيضاً من يستمع لأحلامك، قد يضحك ويستهزئ بها، لكن وقت الجد يكون أول سند وعون، أن يكون لكِ أخ يعني أن تختصري الكثير من الجهد في اتخاذك قرار الزواج، ستحصلين على كل المعلومات عن الشريك المنتظر على قالبٍ من ذهب.

أن يكون لكِ أخ يعني خوف أقل، ضعف أقل، سعادة أكثر، أمان أكبر.

قد تظنين بأنّك حين تتزوجين ستجدين البديل، لكن هذا لن يحدث، فالأخ لا يعوّض أبداً، سيقف دائماً بجانبك، وسيستمر في زرع السعادة في قلبك، وخدمتك متى ما احتجتِ إليه، إضافةً إلى أنّه سيكون الوالد الثاني لأبنائك فلم يكذب المثل الذي يقول: “الخال والد”.

أن يكون لكِ أخ يعني أن يجد أبناؤك من يحنو عليهم، ويربتّ على أكتافهم، ويقدّم لهم النصح والإرشاد، ويقذف بهم عالياً ليروا العالم من حيث يحبون، ليجعلهم يضحكون بأقصى ما يستطيعون.

أن يكون لكِ أُخوة يعني أن يكون لكِ عدة آباء، عدّة ناصحين، عدة أصدقاء، عدة محبين، أي أن يكون كل شيء جميل في حياتك مضاعفاً، حتى سعادتك ستصبح مضاعفة، وقوّتك مضاعفة، وثقتك بنفسك مضاعفة، أن يكون لكِ أخ يعني خوف أقل، ضعف أقل، سعادة أكثر، أمان أكبر.

أن يكون لكِ أخ يعني أن تكوني أميرة مدللة، يعني أن يكون لكِ مُوصِل لمشاويرك، جالباً لاحتياجاتك، مهندساً لأجهزتك، صيدلي لجروحك..

شكراً لكل أخ، كان أخا بمعنى الكلمة، شكراً لكل أخ كان دائماً الجدار الذي يحمي أخته، شكراً لكل أخ لم يتمرّد على أخواته فيكون مصدر قهر وتعسّف وإيذاء لأخته! بل كان مصدر دعم وتشجيع.

شكراً لكل أخ كان لأخته خير ناصح ومحب، ولم يكن شرّ متسلّط وكاره، شكراً أولاً وأخيراً لأخواني الذين كانوا ولا زالو نِعمَ الأخوة..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق